برنامج كلنا أهل مصر

برنامج كلنا أهل مصر

يهدف هذا البرنامج لدمج كل مصابي الحروق من الأطفال والشباب في المجتمع وتقبل ذواتهم واكتشاف وتنمية مهاراتهم ليتمكنوا من الدمج والتعايش مرة أخرى في المجتمع في مختلف الأماكن والمؤسسات ومع مختلف الفئات المجتمعية، حيث يعاني الناجون من حوادث الحروق من مشاكل نفسية مختلفة، وذلك كتوابع لما تعرضوا له من صدمة نفسية بسبب الحادث وبسبب التشوهات والندوب التي يخلفها. فيتعرض كل من المصابين وعائلاتهم إلى التنمر وفي بعض الأحيان إلى الرفض المجتمعي، سواء من الغرباء أو من الأقارب، مما يعمق المشاكل النفسية واضطراب الشخصية، فيؤثر على الترابط بين المصاب وبقية أفراد الأسرة بشكل سلبي وتزعزع العلاقة بشكل كبير. يؤثر كل من التزعزع أو الترابط الأسري على تكوين شخصيات مصابي الحروق ورؤيتهم للحياة، الأطفال بصورة خاصة، مما يؤثر بطبيعة الحال على مدى نضجهم العقلي الإيجابي وقرارتهم في الحياة واختياراتهم الحياتية على جميع الأصعدة، بداية من اختيار النوع المفضل للألعاب والأصدقاء مروراَ باختيار الأصدقاء والشكل المعيشي والعادات وتبني السلوكيات المختلفة وانجازاتهم.

إدعم المشروع